قرار خطير قد يسبب مجاعة في اليمن

أخطر البنك المركزي اليمني التجار والبنوك المحلية بأنه لن يقدم بعد الآن خطوط ائتمان بسعر الصرف الرسمي لاستيراد السكر والأرز.
وينفذ القرار بأثر فوري، ومن المرجح أن يعمق الأزمة الإنسانية التي تعاني منها البلاد التي تدور فيها رحى الحرب منذ سنوات.
وقال أحد التجار إنه حتى بداية فبراير/شباط الجاري كان البنك المركزي يغطي جميع احتياجات البلاد من واردات الدواء والقمح والأرز والسكر والحليب بسعر الصرف الرسمي البالغ 215 ريالا للدولار.
وأضاف أنه "في ظل هذا القرار سوف تقتصر خطوط الائتمان على القمح والدواء فقط".....وأكد مصرفي هذه الأنباء قائلا إن البنك المركزي أوضح أنه لم يعد قادرا على توفير غطاء للواردات بسعر الصرف الرسمي، وطلب من التجار شراء العملة الأجنبية من السوق السوداء حيث يبلغ سعر الصرف 256 ريالا للدولار.