قتل شابة كورية لتغيير معتقدها الديني يفجر ثورة غضب عارمة في كوريا الجنوبية

الدستور الكوري الجنوبي يحمي المعتقدات الدينية ولا يسمح باكراه اي شخص على اعتناق ديانة محددة

وحتى الاديان اليماوية نفسها ترفض هذا الامر وتترك للك الناس باختيار المعتقد الذي يرونه مناسبا ، لهذا فإن مقتل شابة كورية  في مقتبل العمر ( 21 ) عاما فجر غضبا كبيرا في كوريا وخرجت الالاف

الى الشوارع تطالب بالتحقيق في هذا الامر ومعاقبة الفاعل عقابا شديد حتى يصبح عبرة لغيره ،/ بالاضافة الى ذلك فإن اكراه الشخص على اعتناق اي ديانة بالقوة لن يستمر طويلا، اذ ان هذا الامر يعود للجانب الروحي الذي ليس لا احد السيطرة عليه الا الشخص نفسه