اول شهيد في ثورة 26 سبتمبر
لقد سجل التاريخ اليمني الحديث أن أول شهيد صبيحة يوم 26 سبتمبر كان قد التحق بمدرسة الأيتام بصنعاء وانهى دراسته الأساسية والثانوية عام 1958م والتحق في نفس العام بالكلية الحربية وتخرج عام 1961م برتبة ملازم ثاني والتحق بعدها بمدرسة الأسلحة وتخصص في سلاح المدرعات ( فرع دبابات ) وبعد تخرجه التحق بجناح الدبابات في ( فوج البدر ) وقد انتسب إلى تنظيم الضباط الأحرار عام 1962م كعضو في إحدى الخلايا الأساسية التي كونها الشهيد علي عبد المغني . قاد ليلة الثورة بكل شجاعة إحدى دبابتي الاقتحام لدار البشائر وفي صباح يوم الثورة وفي خضم المعركة وبعد أن تعطلت دبابته على بوابة قصر البشائر قام احد حرس البدر ( طميم ) بصب كمية من البنزين عليه من إحدى فوهات الدبابة ثم أضرم فيها النار فاحترقت دبابته واستشد بداخلها مع زميلية . أنه البطل الملازم ( محمد الشراعي ) وقد استشهد معه داخل الدبابة الملازم عبد الرحمن المحبشي والضابط الصف أحمد الجاكي .. رحمهم الله جميعا .. لقد احترقوا لينيروا لنا طريق الحرية ..... احفظوا أسمائهم جيدا ...#كمال_البعداني